حقيقة الامر الملكي بالغاء القيادة للمرأة بالسعودية

adminآخر تحديث : الثلاثاء 9 يناير 2018 - 2:08 صباحًا
حقيقة الامر الملكي بالغاء القيادة للمرأة بالسعودية

من خلال متابعتنا المتواصلة والمستمرة لاهم الاخبار بالمملكة العربية السعودية نكشف لكم تفاصيل الغاء قيادة المرأة في السعودية.

حيث تداول مغردون وناشطون على موقع تويتر في المملكة العربية السعودية خبرا يفيد :بالغاء قيادة المرأة للسيارة” في السعودية.

وقالت بعض المصادر ان هذا قرار ملكي وامر ملكي جديد وهو الغاء الامر السابق بالقيادة للمرأة والذي سمح لها القيادة قبل فترة ماضية والان يصدر عكس القرار والذي نص على اعتماد تطبيق أحكام نظام المرور ولائحته التنفيذية، بما فيها إصدار رخص القيادة على الذكور والإناث على حد سواء.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية، يقضي الأمر بتشيكل لجنة على مستوى عال من وزارات: ( الداخلية ، والمالية ، والعمل والتنمية الاجتماعية) لدراسة الترتيبات اللازمة لإنفاذ ذلك.

وأوضح الأمر أن “على اللجنة الرفع بتوصياتها خلال 30 يوماً من تاريخه والتنفيذ من 10 / 10 / 1439 هـ (أواخر يونيو 2018 ميلاديا) ووفق الضوابط الشرعية والنظامية المعتمدة”.

وأشار البيان الصادر “إلى ما يترتب من سلبيات من عدم السماح للمرأة بقيادة المركبة، والإيجابيات المتوخاة من السماح لها بذلك مع مراعاة تطبيق الضوابط الشرعية اللازمة والتقيد بها”.

كما أوضح إلى “ما رآه أغلبية أعضاء هيئة كبار العلماء بشأن قيادة المرأة للمركبة من أن الحكم الشرعي في ذلك هو من حيث الأصل الإباحة، وأن مرئيات من تحفظ عليه تنصب على اعتبارات تتعلق بسد الذرائع المحتملة التي لا تصل ليقين ولا غلبة ظن، وأنهم لا يرون مانعاً من السماح لها بقيادة المركبة في ظل إيجاد الضمانات الشرعية والنظامية اللازمة لتلافي تلك الذرائع ولو كانت في نطاق الاحتمال المشكوك فيه”.

وقال البيان الصادر إنه “لكون الدولة هي – بعون الله – حارسة القيم الشرعية فإنها تعتبر المحافظة عليها ورعايتها في قائمة أولوياتها سواء في هذا الأمر أو غيره، ولن تتوانى في اتخاذ كل ما من شأنه الحفاظ على أمن المجتمع وسلامته”.

المصدر - وكالات
رابط مختصر
2018-01-09 2018-01-09
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
*نص
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة اقتباسات الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

admin